الدرعية التاريخية

تمثل الدرعية رمزاً وطنياً بارزاً في تاريخ المملكة العربية السعودية، فقد ارتبط ذكرها بالدولة السعودية الأولى وكانت عاصمة لها، ولقد شكلت منعطفاً تاريخياً في الجزيرة العربية، وتتميز بالمظاهر الطبيعية الجميلة كالروافد والشعاب والأراضي الخصبة وكلها معالم خلابة من التراث البيئي الذي يرتبط بتجربة الإنسان الحضارية في الاستقرار والبناء والتعمير، ويظهر المنجز الحضري من الدور السكنية وأنظمة الري والقنوات والأنفاق والقرى الزراعية بالدرعية ومحيطها الجغرافي.

من أهم مناطق الدرعية هي ساحة البجيري التي تضم ميداناً واسعاً وعدد من البحيرات الموزعة على جنبات الساحة الرئيسية وأسفل الوادي، وعدد متجاور من المحال التجارية ذات الشكل الأنيق الممزوج بين الهندسة المعمارية العصرية والنماذج التراثية القديمة المعروفة في منطقة. مليئة بالنشاطات منوعة بين الترفية والتسوق ومقاهي وجلسات شعبية، مطاعم وجبات سريعة، أكشاك مأكولات خفيفة ومشروبات، دكاكين لبيع القطع التراثية والأثرية والهدايا وألعاب الأطفال، بالإضافة لوجود الصرافات الآلية وخدمات الاتصال الالكتروني ومواقف السيارات التي تبلغ 230 موقفاً.

ولمزيد من المعلومات، يرجى زيارة الموقع الإلكتروني  https://scth.gov.sa/Antiquities-Museums/InternationallyRegisteredSites/Pages/About_Dirirya.aspx